من أخبار الحمقى والمغفلين

اذهب الى الأسفل

من أخبار الحمقى والمغفلين

مُساهمة من طرف الرضواني في السبت يوليو 04, 2009 8:13 pm

من كتاب
أخبار الحمقى والمغفلين
لابن الجوزي رحمه الله


الباب الخامس عشر في ذكر المغفلين من المؤذنين

عن محمد بن خلف قال قيل لمؤذن ما يُسمع أذانُك فلو رفعتَ صوتك فقال: إني لأسمع صوتي من ميل.
وقال بعضهم: رأيت مؤذنا يؤذن ثم عدا( جرى) فقلت إلى أين؟ فقال: أحب أن أعرف إلى أين يبلغ صوتي.

الباب السادس عشر في ذكر المغفلين من الأئمة

وعن محمد بن خلف قال مر رجل بامام يصلي بقوم فقرأ آلم غلبت الترك فلما فرغ قلت يا هذا إنما هو غلبت الروم فقال كلهم اعداء لا نبالي من ذكر منهم.

وعن مندل بن علي قال خرج الاعمش ذات يوم من منزله بسحر فمر بمسجد بني اسد وقد اقام المؤذن الصلاة فدخل يصلي فافتتح الامام الركعة الاولى بالبقرة ثم في الركعة الثانية آل عمران فلما انصرف قال له الأعمش: أما تتقي الله أما سمعت حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم " من أم الناس فليخفف فإن خلفه الكبير والضعيف وذا الحاجة " فقال الامام قال الله عزوجل " وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين " فقال الأعمش أنا رسول الخاشعين اليك بأنك ثقيل

وعن المدائني قال قرأ إمام ولا الظالين بالظاء المعجمة فرفسه رجل من خلفه فقال الامام آه ضهري فقال له رجل يا كذا وكذا خذ الضاد من ضهرك واجعلها في الظالين وانت في عافية.

وقرأ إمام في صلاته" وواعدنا موسى ثلاثين وأتممناها بعشر فتم ميقات ربه خمسين ليلة" فجذبه رجل وقال ما تحسن تقرأ ما تحسن تحسب .

وتقدم إمام فصلى فلما قرأ الحمد افتتح بسورة يوسف فانصرف القوم وتركوه، فلما أحس بانصرافهم قال سبحان الله " قل هو الله أحد " فرجعوا فصلوا معه.

وقرأ إمام في صلاته " إذا الشمس كورت " فلما بلغ قوله " فأين تذهبون " ارتج عليه وجعل يردد حتى كادت تطلع الشمس وكان خلفه رجل معه جراب فضرب به رأس الامام وقال أما أنا فأذهب وهؤلاء لا أدري إلى أين يذهبون .

_________________
هم علموني البكا ما كنت أعرفه *** يا ليتهم علموني كيف أبتسم
avatar
الرضواني
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 177

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من أخبار الحمقى والمغفلين

مُساهمة من طرف مصطفى صبري في الأحد يوليو 12, 2009 1:24 pm

جميل
أدخلت السرور على قلوبنا
كان رجل في نهار رمضان فأخذ يأكل طبق به تمر ، فلما فرغ الطبق ولم يبقى إلا واحدة تذكر أنه صائم ، قال يعني جات عليك فأكمل الطبق Very Happy
avatar
مصطفى صبري
عضو فعال
عضو فعال

عدد الرسائل : 112

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من أخبار الحمقى والمغفلين

مُساهمة من طرف أبو عمر الأزهري في الإثنين يوليو 13, 2009 12:48 am

هنا مسألة هامة في نظري، أثارها هذا الموضوع لأخي الرضواني - أعز الله - وهي:
لا شك في أن الأئمة ودعاة الحق ومن سلك ضربهم من مؤذنين ومعلمين يجوز عليهم ما يجوز على غيرهم من البشر من الغفلة أو الحمق إلا المعصومين والمحفوظين - حفظني الله وإياكم من الخطأ والزلل - ولكن هل لنا نشر هذه الأخبار في كتاباتنا، والتندر بها في مجالسنا، والتفاكه بها مع إخوانا، بغض النظر عن مقام هذا المنصب الرفيعة وهؤلاء السادة الأفاضل دعاة الحق ومعلمي الخلق. وأكرر لا شك في إمكان ذلك من بعضهم بل ووقوعه بالفعل ، ولكن إذا جرح الإنسان هل يضمم جراحه أم يهول منها حتى لا يفهم السامع إلا أن الجسم كله جراحات، فيعمم القليل ويعطيه حكم الكثير، ويصير النادر في حكم الغالب بل في حكم الأصل، ولا تعجب بعد ذلك من أن ترى العامة لا سلوى لهم إلا ما يتداولونه في هذا الشأن إزدراءً بأهل العلم وطمعًا في رفع شأن جهلهم بأنهم لا يسقطون هذه السقطات .
فما رأي السادة الأفاضل ؟؟؟
avatar
أبو عمر الأزهري
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد الرسائل : 98

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من أخبار الحمقى والمغفلين

مُساهمة من طرف مصطفى صبري في الإثنين يوليو 13, 2009 1:48 am

كلامك عظيم أخي أبو عمر
ولكن هنا لم نقصد اهانة أهل العلم ...... في نشر هذه النوادر ... فالمقصود هنا فئة معينة من العامة وهم حمقى في الأول والأخير .
أي ربما لا يجري عليهم القلم لأنهم مذهوبي العقل
وإذا أخذ ما وهب سقط ما وجب فهؤلاء لو كانوا أهل علم لما وقعوا في ذلك ......
أحكي لك قصة أخرى
كنا في يوم جمعة وكان الخطيب يخطب وكلامه كان جميلاً فتأثر أحد الجالسين وأخذ يبكي بحرقة
فقال له أحد الحمقى : هل لدغتك العقرب يا بن ........؟
واعتقد أخي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يحب المزاح والأدلة في السنة كثيرة وأنت أدرى بها مني
حيث كان النبي صلى الله عليه وسلم يداعب أصحابه ويقابلهم بالابتسامة وكان لايقول إلا حقاً وإن كان مازحاً.
دمت لي أخاً وحبيباً
avatar
مصطفى صبري
عضو فعال
عضو فعال

عدد الرسائل : 112

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من أخبار الحمقى والمغفلين

مُساهمة من طرف الرضواني في الإثنين يوليو 13, 2009 9:21 am

جزاكما الله خيرا علي تعقيبكما

ولكن أظن أن هناك شيئا واضحا ومنتشرا الآن في أيامنا هذه
وهو إسناد الأمر إلي غير أهله
فنري من يتصدر للخطابة وهو أبعد الناس عن القراءة والكتابة
ونري من يتصدر للإمامة وهو أجهل الناس بفقهها
ونري من يتصدر للأذان وهو أنكر الصوت يصم الآذان
ونري من يتصدر للعلم وهو من أجهل الناس بما يعظ ويُعَلِّم

فأظن هؤلاء ومن شاكلهم هم من كتب ابن الجوزي ومثله عن حماقاتهم
وهم من يتندر الناس بحكاياتهم

وإلا فحاشا أن نتندر بعالم أو نتفكه بصالح
وخاب وخسر من فعل هذا أو مثله

أصلح الله لي ولكم الحال والمآل
وغفر لي ولكم الزلل والخطأ والعمد والنسيان
وصلي الله وسلم وبارك علي سيدنا ومولانا محمد وعلي آله وصحبه أجمعين

_________________
هم علموني البكا ما كنت أعرفه *** يا ليتهم علموني كيف أبتسم
avatar
الرضواني
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 177

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى