أنواع علوم الحديث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أنواع علوم الحديث

مُساهمة من طرف الرضواني في الأربعاء أبريل 01, 2009 6:26 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي أفصح الخلق ورسول الحق
سيدنا ومولانا محمد وعلي آله وصحبه ومن تبعه بإحسان من أهل الحق إلي يوم يبعث الله الخلق

أنواع علوم الحديث

تعددت موضوعات علم الحديث دراية وكثرت علومه المتعلقة به والتي كان التأليف فيها في بادئ الأمر علي أنها موضوعات تندرج تحت علم الحديث دراية أو مصطلح الحديث ولما شاع التدوين اتجه العلماء إلي التأليف في هذه الموضوعات علي أنه فن مستقل بدل أن يكون مدرجا تحت علم مصطلح الحديث وكان جِماع هذه الفنون يسمي بعلوم الحديث.
وهذه بعض أنواع علوم الحديث:
1- علم رجال الأثر:
لما كان من أبحاث علم الحديث دراية معرفة أحوال الرواة التي لها مدخل في معرفة الحديث المقبول فنعمل به والمردود فلا نعمل به وكانت هذه الأحوال من الكثرة والتنوع بحيث يمكن أن تستقل وحدها بالبحث وتجعل علما قائما بذاته ميزها علماء الحديث عن علم الحديث دراية وأطلقوا عليها اسم تاريخ الرجال أو علم رجال الحديث أو علم رجال الأثر وهو علم يختص بالكلام علي مسند الحديث لذا فهو من أشرف العلوم وأجلها قدرا إذ به تعرف طبقات الرواة ومراتبهم كما تعرف به أوطانهم ورحلاتهم ومواليدهم ووفياتهم وغير ذلك مما يميزهم ويعين أشخاصهم ويتوقف عليه كشف حالهم.
وقد استتبع هذا الفن علوما عدة منها:
• علم الجرح والتعديل أو علم ميزان الرجال: وهو علم يبحث في أحوال الرواة من حيث ما ورد في شأنهم من تعديل (مدح ) يزينهم أو تجريح يشينهم، والكتب المؤلفة في هذا الفن ذات مسالك مختلفة.
*فمنها ما هو خاص بالثقات فقط مثل: الثقات للعجلي، والثقات لابن شاهين،
والثقات لأبي حاتم البستي.
*ومنها ما هو خاص بالضعفاء فقط مثل: الضعفاء للبخاري، والضعفاء للعقيلي، والمتروكين للنسائي، والكامل في الضعفاء لابن عدي وهو أكمل الكتب في ذلك والعمدة فيها.
*ومنها ما هو جامع للثقات والضعفاء مثل: الجرح والتعديل لابن أبي حاتم، والجرح والتعديل لابن الجارود، وكتب الطبقات بأنواعها .
*ومنها كتب في رجال مخصوصة مثل : رجال البخاري للكلاباذي، ورجال البخاري ومسلم لابن طاهر المقدسي، ورجال الكتب الستة واسمه كتاب الكمال في معرفة الرجال للمزي ، وتهذيب التهذيب لابن حجر، وخلاصة التهذيب للخزرجى، وتقريب التهذيب لابن حجر .
*ومنها المؤلفات في رجال بلاد خاصة مثل : تاريخ بغداد للخطيب البغدادي، وتاريخ واسط للواسطي، وتاريخ نيسابور للنيسابوري وغيرها.
• علم معرفة الطبقات: مثل طبقات المحدثين لابن الملقن ، وطبقات الحفاظ للسيوطي ، وطبقات الشافعية للسبكي، والطبقات الكبرى لابن سعد وغيرها.
• علم معرفة الصحابة: وفائدته معرفة الحديث المتصل من الحديث المرسل. قال الحاكم: ومن تبحر في معرفة الصحابة فهو حافظ كامل الحفظ فقد رأيت من مشايخنا من يروون المرسل عن تابعي عن النبي صلي الله عليه وسلم يتوهمونه صحابيا، وربما رووا المسند عن صحابي يتوهمونه تابعيا. ومن كتب هذا العلم: الاستيعاب في معرفة الصحاب لابن عبد البر، وأسد الغابة لابن الأثير ، والإصابة في تمييز الصحابة لابن حجر العسقلاني.
• علم معرفة الأسماء والكني والألقاب: وهو علم يبحث في أسماء من اشتهر بكنيته أو العكس، ومن اشتهر بلقبه أو العكس، وفائدته: معرفة اسم الراوي وكنيته فربما ذكر في سند باسمه وفي آخر بكنيته فيظنهما من لا معرفة له أنهما رجلان. ومن الكتب المؤلفة في هذا العلم: الكني والأسماء للدولابي، المقتني في سرد الكني للذهبي، المغني في ضبط أسماء الرجال ومعرفة كني الرواة وألقابهم وأنسابهم لابن طاهر، والألقاب لأبي بكر الشيرازي، نزهة الألباب في معرفة الألقاب لابن حجر العسقلاني، تبصير المنتبه بتحرير المشتبه لابن حجر العسقلاني أيضا وغيرها.
2- علم علل الحديث:
وهو علم يبحث عن الأسباب الخفية الغامضة التي تقدح في صحة الحديث مثل: وصل منقطع أو وقف مرفوع أو إدخال حديث في حديث أو غير ذلك. وقد ألف في هذا العلم الإمام البخاري ومسلم وأحمد بن حنبل وابن المديني والترمذي والدارقطني وابن أبي حاتم وغيرهم.
وهناك كتب جاء الكلام فيها علي علل الحديث منثورا بداخلها عند الكلام علي أحكام الأحاديث الواردة فيها مثل: نصب الراية للزيلعي، وتلخيص الحبير لابن حجر العسقلاني، والمجموع شرح المهذب للنووي، ونيل الأوطار للشوكاني وغيرها.
3-علم غريب الحديث:
وهو علم يبحث عن بيان معاني الكلمات التي تحتاج إلي مزيد توضيح أو تفسير في حديث رسول الله صلي الله عليه وسلم لاسيما بعد أن تطرق الفساد إلي اللسان العربي فنشأ جيل تشوب العجمة لسانه فاستغلق عليه فهم كثير من ألفاظ الحديث. ومن كتب هذا العلم: غريب الحديث للهروي ، وغريب الحديث للخطابي، والفائق في غريب الحديث للزمخشري، والنهاية في غريب الحديث لابن الأثير وغيرها.
4- علم مختلف الحديث:
وهو علم يبحث عن الأحاديث التي ظاهرها التناقض من حيث إمكان الجمع بينها. ومن الكتب المؤلفة في هذا الفن: تأويل مختلف الحديث لابن قتيبه، مشكل الآثار للطحاوي، مشكل الحديث وبيانه لابن فورك.

*والحق أن علوم الحديث كثيرة منها الناسخ والمنسوخ والموضوعات والمشيخات وغيرها كما قال الحافظ الحازمي المتوفي سنة 584 هـ: علم الحديث يشتمل علي أنواع كثيرة تبلغ مائة كل نوع منها علم مستقل لو أنفق الطالب فيه عمره كله لما أدرك نهايته.

منقول بتصرف
avatar
الرضواني
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 177

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أنواع علوم الحديث

مُساهمة من طرف رضوانية حسنية في الخميس أبريل 02, 2009 7:46 am

الله
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل و سلم على سيدنا محمد النور و اله
باااااااارك الله فيك سيدي و جعله في ميزان حسناتك

رضوانية حسنية
عضو فعال
عضو فعال

عدد الرسائل : 173

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى